header_search header_signed-out header_signed-in header_cart sharefilled circlex circleexclamation iherbleaf
checkoutarrow
AE
تم إضافة المنتج إلى سلة التسوق
المبلغ الإجمالي
خصم:
سويًا:
الكمية:
اجمالي السلة:
الدفع
الزبائن اشتروا أيضا
خدمة 24/7
beauty2 heart-circle sports-fitness food-nutrition herbs-supplements
صحة

الأسئلة الأكثر شيوعاً - إنزيمات البنكرياس

7 أغسطس 2017

مستحضرات الإنزيمات هي أحد أفضل المكملات الغذائية المتوفرة وأكثرها فائدة. فالإنزيمات هي جزيئات تسرّع التفاعلات الكيميائية – وهي إمّا تساعد في بناء جزيئات جديدة أو تكسير الروابط التي تجمع الجزيئات إلى وحدات أصغر. وتحتوي منتجات الإنزيمات في معظم الأحيان على إنزيمات هاضمة تستخرج من بنكرياس حيواني(بنكرياتين) أو من مصادر فطرية أو نباتية. تعمل هذه الإنزيمات بطريقة مشابهة للغاية لطريقة عمل إنزيمات الهضم التي يفرزها بنكرياس الإنسان. وقد تبيّن فائدة مستحضرات الإنزيمات في الحالات التالية:

  • علاج سرطان الجهاز الهضمي
  • الالتهاب الكبدي C، الهربس، الهربس النطاقي (الحزام الناري)
  • الالتهابات، الإصابات الرياضية والرضوح
  • قصور البنكرياس
  • حساسية الطعام
  • التصلب المتعدد
  • التهاب المفاصل الروماتويدي واضطرابات المناعة الذاتية الأخرى

ما هو البنكرياس؟

البنكرياس هو عضو في الجهاز الهضمي يوجد داخل البطن تحت المعدة. مهمته الأساسية هي إفراز الإنزيمات اللازمة لهضم وامتصاص الطعام. تشمل الإنزيمات التي يتم إفرازها الليباز الذي يهضم الدهون و البروتياز الذي يهضم البروتينات والأميلاز الذي يهضم الجزيئات النشوية.

هل يمكن أن يحسّن تناول إنزيمات البنكرياس عملية الهضم؟

أجل، في الواقع، يتم استخدام مستحضرات إنزيمات البنكرياس لتحسين وظائف الهضم في الطب التقليدي في حالات قصور البنكرياس والتليف الكيسي (اضطراب وراثي نادر). يتم تشخيص حالات قصور البنكرياس من خلال أعراض مثل ضعف الهضم، سوء الامتصاص، نقص العناصر الغذائية واضطرابات البطن.

كيف يمكنني تحديد ما إذا كان البنكرياس يفرز إنزيمات كافية؟

يعتمد الأطباء على الأعراض الجسدية والاختبارات المعملية لتقييم وظيفة البنكرياس. تتضمن الأعراض الشائعة لقصور البنكرياس الشعور بالانتفاخ وعدم الراحة، الغازات، عسر الهضم وتمرير طعام غير مهضوم في البراز. للتشخيص المعملي، يستخدّم معظم أطباء التغذية تحاليل شاملة للبراز وعملية الهضم. كما يعد فرط نمو الفطريات المبيضة في الأمعاء مؤشرًا  آخر على قصور البنكرياس. فضلًا عن أهمية إنزيمات البروتياز لهضم البروتينات فهي تخدم العديد من الوظائف الأخرى. على سبيل المثال، البروتياز وكذلك إنزيمات الهضم الأخرى مسؤولة بشكل كبيرعن الحفاظ على الأمعاء الدقيقة خالية من الطفيليات (بما في ذلك البكتيريا، الخمائر، البروتوزوا والديدان المعوية).1   

هل يتم امتصاص إنزيمات البنكرياس؟

هناك أدلة قوية تشير إلى أن الجسم يسعى إلى الحفاظ على إنزيمات الهضم عن طريق إعادة امتصاصها. حيث أظهرت دراسات بشرية عديدة أنه عند تعاطي إنزيمات البنكرياس المكملة (التربسين والكيموتربسين) عن طريق الفم يتم امتصاصها كما هي في مجرى الدم. 2-6

كيف يمكن أن تساعد الإنزيمات في حالات حساسية الطعام؟

يمكن لإنزيمات البنكرياس أن تساعد في حالات التحسس من الطعام عن طريق تحسين الهضم. فلكي يسبّب جزيء الطعام الحساسية ينبغي أن يكون جزيء كبيرًا بعض الشيء. وفي دراسات أجريت في الثلاثينيات والأربعينيات، تبيّن فعالية إنزيمات البنكرياس في منع حساسية الطعام.  7, 8 يبدو أن العديد من الممارسين لا يدركون ذلك أو أنهم قد نسوا تلك الدراسات المبكرة. لذا يعاني الأشخاص الذين لا تفرز لديهم كميات كافية من البروتياز عادة من أنواع متعددة من حساسية الغذاء.

هل تهضم إنزيمات البنكرياس بروتينات الدم؟

لا! هناك عوامل خاصة في الدم تمنع الإنزيمات من هضم بروتينات الدم.

لماذا تُستخدّم إنزيمات البنكرياس كعوامل طبيعية مضادة للالتهابات؟

تعد البروتياز هامة للغاية في منع تلف الأنسجة أثناء الالتهابات وتكوين خثرات الفايبرين. إذ يتسبب البروتياز في زيادة انحلال الفايبرين في عملية يطلق عليها انحلال الفايبرين. حيث يكون دور الفايبرين في علاج الالتهابات هو تكوين جدار حول منطقة الالتهاب مما يتسبب في إعاقة سريان الدم وانسداد الأوعية الليمفاوية ويؤدي إلى تورم المنطقة. يمكن أن يتسبب الفايبرين أيضًا في تكوين التخثرات الدموية والتي قد تتحرّك من مكانها وتُحدث السكتات الدماغية والنوبات القلبية.

أظهرت إنزيمات البنكرياس وإنزيمات البروتايز فائدتها في علاج الكثير من حالات الالتهاب الحادة والمزمنة بما في ذلك الإصابات الرياضية والتهاب الأوتار والتهاب المفاصل الروماتويدي. 9,10

وإضافة إلى استخدامها كعامل مضاد للالتهابات في حالات الرضوح والالتهاب، عادة ما تستخدّم إنزيمات البنكرياس في علاج التهاب الوريد الخثاري وهو مرض يتسبّب في تكون الخثرات الدموية في الأوردة وتورمها ويمكن أن تتحرك الخثرات من مكانها فتُحدث السكتات الدماغية أو النوبات القلبية.

كيف تساعد إنزيمات البنكرياس في أمراض المناعة الذاتية مثل التهاب المفاصل الروماتويدي؟

تتعلق الفائدة في بعض حالات الإلتهابات بمساعدة الجسم في تكسير التعقيدات المناعية التي تكوّنت بين الأجسام المضادة التي ينتجها الجهاز المناعي والمركبات التي ترتبط بها (المستضدات). يُشار إلى الحالات التي ترتبط بمستويات عالية من التعقيدات المناعية في الدم باسم "أمراض المناعة الذاتية" وتتضمن أمراضًا مثل التهاب المفاصل الروماتويدي، الذئبة، تصلب الجلد والتصلب المتعدد. يمكن أن نجد مستويات أعلى للتعقيدات المناعية الجائلة في التهاب القولون التقرحي وداء كرون والإيدز. 11-13

إذا كنت أحتاج إنزيمات البنكرياس، كيف يمكنني تحديد تركيزها؟

منتجات إنزيم البنكرياس مكملات غذائية واسعة الانتشار. يتم تحضير معظم التركيبات المتداولة من بنكرياس الحيوانات الطازجة. وقد وضع دستور الأدوية الأمريكي(USP)  تعريفًا صارمًا لمستوى النشاط. بحيث يحتوي أي منتج لإنزيمات البنكرياس(بنكرياتين) على ما لا يقل عن 25 USP من نشاط الأميليز وما لا يقل عن 2.0 USP من الليباز وما لا يقل عن 25 USP للبروتايز.

بينما يشار إلى قوة  البنكرياسين الأعلى تأثيرًا بضعف لعدد صحيح. فمثلًا يشار إلى مستخلص البنكرياس كامل القوة غير المخفف الأقوى 10 مرات من معيار دستور الدواء الأمريكي ب 10X USP. يُفضل استخدام المنتجات كاملة القوة عن تلك منخفضة القوة حيث تُخفف الأخيرة بالملح، اللاكتوز أو الجالاكتوز لتحقيق القوة المطلوبة (على سبيل المثال 4X أو 1X).

ما هي توصيات الجرعة لمنتج إنزيم البنكرياس؟

توصية الجرعة المعتادة لمنتج إنزيم البنكرياس 8X USP هي من 200 إلى 600 ملغ ثلاث مرات يوميًا قبل تناول الوجبات مباشرة عند استخدامه كمساعد للهضم و10-20 دقيقة قبل الوجبات أوعلى معدة فارغة للتأثير المضاد للالتهابات.

ما الحالات الأخرى التي قد تساعد إنزيمات البنكرياس في علاجها ؟

يبدو أن قائمة الحالات التي تستفيد من مكمل إنزيم البنكرياس في تزايد مستمر طوال الوقت. على سبيل المثال، علاج الأمراض الفيروسية مثل الالتهاب الكبدي C وعدوى الهربس البسيط هي أحد الاستخدامات الممكنة. فمثلا في دراسة لعلاج الهربس النطاقي (الحزام الناري) كان مستحضر إنزيم البنكرياس عن طريق الفم أكثر فعالية من العلاج الدوائي المعتاد (آسيكلوفير). 16وفي دراسة على مرضى الالتهاب الكبدي الوبائي C، أظهرت إنزيمات البنكرياس تفوقها بنسبة بسيطة على إنترفيرون ألفا في تحسين الأعراض والنتائج المعملية. 17

ماذا يعني "التغليف المعوي"؟

إفرازات المعدة قد تدمر أو تعطّل نشاط إنزيمات البنكرياس لذا يتم تغليف الأقراص التي تحتوي على إنزيمات البنكرياس بطريقة تحفظ القرص من التكسر إلى أن يمر خلال المعدة. يشار إلى هذه الطريقة بمصطلح "التغليف المعوي". لقد استخدمت الغالبية العظمى من الدراسات التي أجريت على إنزيمات البنكرياس مستحضرات مغلّفة معويًا.

هل هناك مصادر نباتية يمكن استخدامها بدلا من إنزيمات البنكرياس؟

أجل، Multi Enzyme™ من عناصر طبيعية يحتوي على إنزيمات من مصادر نباتية وفطرية ويعمل بصورة مشابهة جدا لإنزيمات البنكرياس. في الواقع، توجد بعض الأدلة على أنها قد تعمل بشكل أفضل بالفعل. 18 ومع ذلك، أوصي في معظم الحالات بمنتج Zymactive™المكوّن من عناصر طبيعية. حيث يحتوي هذا المنتج على البنكرياتين إلى جانب الإنزيمات النباتية.

هل مستحضرات إنزيمات البنكرياس آمنة؟

عادة ما يتم تحمل مستخلصات البنكرياس بشكل جيد ولا ترتبط بأية آثار جانبية ملحوظة. حتى عند الأشخاص الذين تبدو وظائف البنكرياس طبيعية لديهم، لم تسبب إنزيمات البنكرياس أية آثار جانبية غير مرغوبة ولم تقلل قدرة هؤلاء الأشخاص على إفراز إنزيمات البنكرياس الخاصة بهم. 19 ومع ذلك، أوصي باستخدام تلك المستحضرات فقط عند وجود حاجة واضحة.

المراجع

  1. Rubinstein E, et al.: Antibacterial activity of the pancreatic fluid. Gastroenterol 1985;88:927-32.
  2. Ambrus JL, et al.: Absorption of exogenous and endogenous proteolytic enzymes. Clin Pharmacol Therap 1967;8:362-8.
  3. Kabacoff BB, et al.: Absorption of chymotrypsin from the intestinal tract. Nature 1963;199:815-7.
  4. Martin GJ, et al.: Further in vivo observations with radioactive trypsin. Am J Pharm 1964;129:386-92.
  5. Avakian S: Further studies on the absorption of chymotrypsin. Clin Pharmacol Therap 1964;5:712-5.
  6. Liebow C and Rothman SS: Enteropancreatic circulation of digestive enzymes. Science 1975;189:472-4.
  7. Oelgoetz AW, et al.: The treatment of food allergy and indigestion of pancreatic origin with pancreatic enzymes. Am J Dig Dis Nutr 1935;2:422-6.
  8. Carroccio A, et al.: Pancreatic enzyme therapy in childhood celiac disease. A double-blind prospective randomized study. Dig Dis Sci 1995;40:2555-
    2560.
  9. Innerfield I: Enzymes in Clinical Medicine. McGraw Hill, New York, 1960.
  10. Mazurov VI, et al. Beneficial effects of concomitant oral enzymes in the treatment of rheumatoid arthritis. Int J Tiss React 1997;19:91.
  11. Ransberger K: Enzyme treatment of immune complex diseases. Arthritis Rheuma 1986;8:16-9.
  12. Steffen C, et al.: Enzyme therapy in comparison with immune complex determinations in chronic polyarteritis. Rheumatologie 1985;44:51-6.
  13. Ransberger K and van Schaik W: Enzyme therapy in multiple sclerosis. Der Kassenarzt 1986;41:42-5.
  14. Gonzalez NJ and Isaacs LL: Evaluation of pancreatic proteolytic enzyme treatment of adenocarcinoma of the pancreas, with nutrition and detoxification
    support. Nutr Cancer 1999;33:117-24.
  15. Leipner J and Saller R: Systemic enzyme therapy in oncology: effect and mode of action. Drugs. 2000;59:769-80.
  16. Kleine MW, Stauder GM and Beese EW: The intestinal absorption of orally administered hydrolytic enzymes and their effects in the treatment of
    acute herpes zoster as compared with those of oral acyclovir therapy. Phytomedicine 1995;2:7-15.
  17. Kabil SM and Stauder G: Oral enzyme therapy in hepatitis C patients. Int J Tiss React 1997;19:97-8.
  18. Schneider, MU, Knoll-Ruzicka ML, Domschke S, et al: Pancreatic enzyme replacement therapy: Comparative effects of conventional and enteric-coated microspheric pancreatin and acid-stable fungal enzyme preparations on steatorrhea in chronic pancreatitis. Hepatogastroenterol 1985;32:97-102.
  19. Friess H, et al.:Influence of high-dose pancreatic enzyme treatment on pancreatic function in healthy volunteers. Int J Pancreatol 1998;23:115-23.

مقالات ذات صلة

عرض الكل

صحة

أفضل الأعشاب للمساعدة في حالات التوتر

صحة

الميلاتونين - ليس للنوم فحسب

صحة

خمس أعشاب تقليدية لتعزيز الكولاجين طبيعيًا